اسرار سورة البقرة

🔴 المُحافظ على قراءة سورة البقرة لمده طويلة متواصلة سيرى في حياته عجباً وفي جسده شفاءً وفي رزقه زيادةً وفي صدره انشراحاً وفي عمره بركة ..
🔴 مَكث شهوراً يتلو البقرة كل ليله فأبدل الله مرضه عافية وضيقه فرحاً وعُسره يُسراً وتناثرت البركات عليه من كل جِهاته وصار سعيداً في حياته ..!
🔴 تعلّم أن تُحقق أمنياتك .. وتزيد بركة حياتك .. وتُفرّج كُرباتك .. وتزيدحسناتك ..! بقراءة البقرة كل يوم لمدة طويلة .. كأربعين يوما مثلاً ..!
🔴 حطّم أصنام الأوهام في داخلك .. بفأس تكرار سورة البقرة ..! إسألوا من يُكثر من سردها عن انشراح صدرِه .. وتيسير أمرِه .. سيُجيبكم لفوره ،،،
🔴 الرسول الصادق الأمين يقول عن سورة البقرة .. أخذُها بركة .. يعني قراءتها وحفظها والعناية بها ستُعطيك بركة في أهلك ومالك وولدك وجسدك وروحك!
🔴 سورة البقرة .. أشبه ماتكون بالتمرة لن يطيب لك طعمها إلا بعد مضغها ، إذن تكرارها ومجاهدة النفس على قراءة البقرة سيُورث في حياتك حلاوةً وفرحاً..
🔴 تكرار قراءة سورة البقرة يجلب للعبد خيرات لا حصر لها ..! ويدفع عنه شروراً لا علمَ لهُ بها ..! وفيها منافع لا يستغني العاقل عنها ..!
🔴 تكرار قراءة سورة البقرة .. يجلو عن القلب القسوة ويذوق العبد فيها لذة الخلوة .. وتعيش معها الروح أرقىمشاعر النشوة ..!
🔴 إذا كانت أوجاع العيون والحسد والسحر في جسد الإنسان ( كالصخرة ) فإن تكرار سورة البقرة هي المِطرقه ..! آلامك ( تنكسر .. تضمحّل .. تتلاشى )
🔴 قراءة سورة البقرة عسيره في بدايتها لأن الشيطان يعلم علم اليقين عظيم نفعها فلا يريد لك قطف ثمارها ، بعد اجتياز الصفحة ١٢ غالباً ستنشط روحك ..
🔴 كان يقوم الليل في ركعتين لمدة شهرين يقرأ سورة البقرة في هاتين الركعتين ويُوتر بسورة الضحى يقول فتح الله لي من جميل أبواب الرزق والعافيه ..
🔴 كثيراً ماكان يقول ابن القيم رحمه الله : أن العين والحسد كالكُتلة في جسد المحسود لا يُزيلها ويمحوها ويجلوها گ تكرار ( سورة البقرة ) والمعوذات ..
🔴 من حافظ على قراءة البقرة .. صارت لقلبه الأفراح مُجاوره والخيرات على حياته مُتكاثره ، فكن أنت من أهلها ستأنس بها ؛ ستعشق قُربها ؛ ستشتاق إليها ..
مررها تكسب ثوابها وثواب من أرسلها إليك ، انوها صدقة على نفسك في كل من قرأها وعمل بها الى يوم القيامة 💭


هذا الموضوع منقول من :: منتديات الأنوار القادرية والأرواح الرحمانية :: يمكنك زيارته في اي وقت للاطلاع على مواضيعه



Source: alanwar