فائدة للإبن العاق السليط اللسان والمؤذي لأهله

فائدة للإبن العاق السليط اللسان والمؤذي لأهله

بسم الله الرحمن الرحيم
و الحمد لله الوالي الكريم
و صلى الله على سيدنا محمد وآله مع التسليم
أحبابي في الله
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أما بعد
نزولا على رغبة أخي في الله الحبيب خادم الرحمن بطلب
فائدة للإبن العاق السليط اللسان
والمؤذي لأهله

أقول على بركة الله

تكتب الابيات التالية من القصيدة الجلجلوتية عدد ثلاثة مرات في ورقة بيضاء بلا سطور بأي حبر طاهر

وأصمم وأبكم ثم أعم عدونا وأخرسهم يا ذا الجلال بحوسمت
وفى حوسم مع دوسم وبراسم تحصنت بالاسم العظيم من الغلت

وشرط الكتابة بأن تفتح الميمات وتكبرهم بدون أن تغلقهم ,
وبعد الانتهاء من كتابة الابيات والميمات مفتوحة تكتب إسم الابن العاق في داخل كل ميم , ( فلان بن فلان بن فلانة ) ,
وبعد الفراغ من تعمير إسم الإبن العاق في الميمات المفتوحة تخط عليهم بحيث تغلقهم.

يعني الاسم يكتب والميمات مفتوحة وبعد كتابة الاسم تغلق الميمات
وتحت الابيات تكتب الدعاء التالي

(( اللهم إني أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أن تحبس وتعقد لسان وجوارح فلان بن فلان بن فلانة عن والديه فلان وفلانه ولا ينطق بحقهما إلا بخير مع الطاعة والمثول إن على كل شيء قدير وبالاجابة جدير يامن قلت وقولك الحق ” وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما , واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا ” ))

وبعد الانتهاء من هذا كله تقرأ البيتين على الورقة عدد 41 مرة وانت تبخرها باللبان الكندر والجاوي ,
وتقرأ الدعاء بعد كل مرة ,, يعني الابيات مرة والدعاء مرة.
وبعد ذلك تطوي الورقة وتغلفها بكيس نايلون عادي
وتدفن في البيت في مكان بعيد لا تصل إليه الايدي والاقدام.

الشكل النهائي يكون هكذا
وأصمم وأبكم ثم أعم عدونا وأخرسهم يا ذا الجلال بحوسمت
وفى حوسم مع دوسم وبراسم تحصنت بالاسم العظيم من الغلت
وأصمم وأبكم ثم أعم عدونا وأخرسهم يا ذا الجلال بحوسمت
وفى حوسم مع دوسم وبراسم تحصنت بالاسم العظيم من الغلت
وأصمم وأبكم ثم أعم عدونا وأخرسهم يا ذا الجلال بحوسمت
وفى حوسم مع دوسم وبراسم تحصنت بالاسم العظيم من الغلت
(( اللهم إني أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أن تحبس وتعقد لسان وجوارح فلان بن فلان بن فلانة عن والديه فلان وفلانه ولا ينطق بحقهما إلا بخير مع الطاعة والمثول إن على كل شيء قدير وبالاجابة جدير يامن قلت وقولك الحق ” وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما , واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا ” ))

تم بحمد الله وتوفيقه
وهناك عدة اوجه غير هذه للإبن العاق ولكن هذه اسهلها لأني خفت عليكم من المشقة
أسأل الله لكم ذرية صالحة تبركم وإبن صالح يدعو لكم
لا تنسوني من صلاح الدعاء
أخوكم في الله وخادم الاحباب