إستفسار للفقير عن دور القرين فى ابطال الاعمال الروحانيه

إستفسار للفقير عن دور القرين فى ابطال الاعمال الروحانيه

احبتى فى الله سؤال لاحد الاحباب عن القرين وهل له دور فى تعطيل الاعمال الروحانيه ونظرا لاهميه الاستفسار رفعت السؤال والاجابه

بارك الله فيك ياشيخنا لى تعليق على موضوع القرين القرين ممكن يعطل الاعمال الروحانية هل هذا صحيح ويعمل عمل العوارض هل هذا صحيح وبارك الله فيك ياشيخنا الفاضل


وهذا رد الفقير
شوف اخى الكريم القرين لايتدخل بكل ماذكرته لا يعطل الاعمال ولايتدخل بمنع او بالسماح للعوارض بعمل مايحلوا له ابدا فلا طاقه له بذلك والدليل ايه قرانيه واضحه وضوح الشمس وتمعن فيها انت وغيرك جيدا والايه هى :

( ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين )

هنا عرفنا المساله والجواب الربانى الذى لا لبس فيه ابدا

انه من يكون ذاكرا لله ومتقيا له ومحافظا على صلواته وعبادته ومحافظا على جميع الطاعات مع التحصينات فانه بكل تاكيد لا القرين ولاغيره من الشياطين يستطيعون ان
يتدخلوا ويبطلوا اعماله بتاتا لان الله حافظه ويقوى القرين الملائكى على السفلى لانه ذاكر لله على الدوام

اما عكس ذلك حسب الايه فهى الحاله الوحيده التى يستطيع القرين ان يخترق اعمال الطالب ويشوش عليه بالوسوسه ويقوى السفلى على الملائكى لانه باع نفسه وهواه لقرينه فيتلاعب به كما يشاء ويزين له المحرمات والشهوات الحيوانيه فيصبح مثل البهيمه لايهمه هل هو حلال ام حرام جائز او غير جائز هنا ينطبق عليه معنى الايه وهنا تفتح عليه ابواب الشر فيكون مخترقا ومهما عمل من عمل فان القرين اقوى منه ويتلاعب به كما يتلاعب الصبيه بالكره والعياذ بالله

لذا المتقى والذاكر لايقترب قرينه بتعطيل او حجب خدمه وخلافه وكل ما يستطيع عمله هو الوسوسه ومع ذلك تكون ضعيفه جدا لقوه القرين العلوى الملائكى لانه قواها بانوار الاذكار والاوراد والقران هنا لامجال له ويبقى خانسا خسيسا ذليلا مسجونا بانوار خصمه قرينه الملائكى والله اعلم

أضف تعليقاً