استفسار للفقير عن الفوائد الروحانيه

استفسار للفقير عن الفوائد الروحانيه

احبتى هذا استفسار للفقير عن الفوائد الروحانيه لاحد المحبين ووضعت سؤاله واعطيناه الجواب ليستفيد منه باقى الاعضاء

مولانا الشيخ حفظك الله وراعاك للمسلمين
اريد ان أسائل حضرتك عن
من الذي قام بتأليف الفوائد الروحانية ؟ يعني مين اول واحد قالها ؟
ومن الذي ربط الروحانيات بها ؟
ام الروحانيات هي التي ربطة نفسها بالفائدة ؟
ومن الذي اشترط ان تكون الفائدة تكتب علي او ب ( طاسة نحاس – ماء زمزم – او جلد غزال او جلد ظبي…..)
ومن الذي اشترط الكيفية في العمل ان تكون بكيفية معينة …..

وهذا كان جوابى له :

ولدى الحبيب
كل اسئلتك لها اجابة واحدة وهى الالهام اللدنى الوهبى نقلا او ابتداءا

الفائدة عموما تأتى الشيخ اما الهاما او نقلا عن مشايخها وهم ايضا في الاساس جاءتهم بنفس الطريقة
ثم نصعد في السلسلة الى الشيخ الاول الذى الهم بها
اى ان كل شيخ اللهم بفائدة عن طريق رؤية او يقظة او نقلا عن شيخه او ركبها هو ايضا الهاما باطنيا او ظاهريا فالعلم منقول وليس بمبتدع وكل مايلهم به احد من جديد العلم هو ليس جديدا في نهر الالهام وانما عندما اذن الله فاض هذا النهر العذب فسقى قلب شيخ عارف وخرجت للنور فائدة
اما الشروط الخاصة لكل فائدة من رق غزال او حبر او غيره فهى تأتى مع الفائدة
اعطيك مثال بعض فوائدى اخذتها عن مشايخى وبعضها الهمت بها بعد خلوة او بعد رياضة او حتى فجأة والالهام عند المشايخ سواء برؤية ظاهرة يقظة او مناما او بظهور في العقل من باطن العلوم كلها مصادر للفوائد مصدقة عند المشايخ وهو علم وهبى لدنى
ومثال ذلك:
ان تكون مريضا بالبرد فيلهمك الله ان تركب دواء من الخميرة ( خميرة الخبز ) والعسل الاسود وتتناول منه عدة مرات فيشفيك الله بتركيبتك التى ولا شك هى كما نفعتك فتنفع غيرك …..
وقس على ذلك اما كونك تريد ان تعرف من هو اول شيخ الهمه الله فهو
ابونا ادم صلى الله عليه وسلم الذى علمه الله الاسماء وخواصها
ومن نودى باسمه يحضر ويجيب ويسخر ومن عرفت اسمه عرفت كل شىء عنه
فمثلا :
اذا كنت انا مغمض عينى وامسكت شىء التبس على ماهو – فسألتك و قلت لك ماهذا ( الشىء) ؟ لقلت لى وماهو (الشىء) الذى تقصده ؟
فلو اشرت لك عليه فقلت لى تقصد هذا المقعد ..فهنا عرفتنى عندما اطلقت عليه كلمة مقعد كل صفاته وفائدته وتاريخه و..و.. بالرغم اننى مازلت لم اره ولكن مجرد نطق اسمه فلقد ظهر عندى وعرفت كل خصائصه واستخداماته ….
فهذا من علم الاسماء والتعريف والمعرفة ……
واما علمنا النبوى فتبدأ فيه سلسلة مشايخنا
بسيدنا النبى صلى الله عليه وسلم
فهو الشيخ الاول الاعظم الواحد الفرد في مشيخته وامامته
والمعلم الاول الاعظم الطاهر المبارك الذى علمه صافى طاهر مقدس
وله ننسب ومنه فاضت كل الابحر في حياته وبعد انتقاله وهو الممد لكل شيخ باذن الله وحول الله وقدر الله وعلم الله الذى هو في الاساس منبع العلم سبحانه وهوالاصيل في علمه مخترع العلم وخالفه وهو ايضا العليم
وكل علم هو من خلقه او من علمه يفيض به على قلب من يشاء (( واتقو الله ويعلمكم الله ))
واما الصنعة والاداة والفن فهو مصاحب لكل علم
فهى ارشادات وقواعد اساسية وضعها مشايخنا في كل علم وامتزجت مع ما افاض الله علينا به كالنحلة تشرب زهورا شتى وتفرز عسلا واحد والمدار هنا كله على الالهام الصحيح للمشايخ وكل في تخصصه
او عام للعارفين والاولياء المكلفين بالعلوم ……
ولا استطيع ان اوضح لك اكثر من هذا فما ذكرته لك واضحا وكافى فلاتسألنى عن تفاصيله
فليس كل مايعرف يقال
وليس كل ما يقال يشرح
فهو رزق لمن يفهمه الله تعالى
وبالرغم من ذلك فلقد شرحته لك والخص لك :
كل العلم مفاض به من الحضرة الالهية الطاهرة النقية يصلك نقلا عن شيخك عن مشايخه او الهاما لشيخك من الحضرة العلمية العلية والسلام

أضف تعليقاً