اسرار العلوم العرفانيه من خزائن الفقراء الفيضيه القادريه (باب الرؤيا) 9

اسرار العلوم العرفانية من خزائن الفقراء الفيضية القادرية (باب الرؤيا) الدرس
التاسع
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب الظل والنور
منزل القران والانجيل والتوراة والزبور
والذى يذكر من ذكره فهو الذاكر والمذكور
القائل في محكم التنزيل ” {وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ }الأعراف172″
أشهد ان الله ربى
وأشهد ان محمد نبى
صلى الله عليه وسلم
شهادة استودعها الله تعالى يوم السؤال في قبرى
اللهم صلى وسلم وبارك
على النور الاعظم
الحق الظاهر الباطن المعظم
صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم
ورضى الله تعالى عن سيدى ومولاى
وولى نعمتى القطب النورانى
والمعلم العرفانى
القطب الصمدانى عبد القادر الجيلانى
وعن الاربعة الاقطاب والاوتاد والانجاب والابدال والمشايخ الطيبين اهل الله اجمعين
وبعد ايها الاحباب يا احباب الفقير
اذن لنا ان نفتح كتاب العرفان
لنترك للاحباب زاد من العلم الذى لا يهان
ولا يجور عليه الزمان
وهو علم العلوم
وفيه الاكسير المكتوم
وفيه نبين مايأذن الله لنا ان نظهر ونفسر
من علوم لمح اليها أمثال الشيخ الأكبر
والغوث والاقطاب
ومن هم من أهل هذا الجناب
وهذا العلم فيه ابواب
سنفتح كل باب مما أذن لنا فيه بالخطاب
ونبسط غوامض العلوم
من المسكوت عنه والمكتوم
لصالح العباد والمريدين
بأذن الله رب العالمين
والله المستعان
وعليه الاعتماد والتكلان
وبأذن الله نستكمل ………………..
اسرار العلوم العرفانية من خزائن الفقراء الفيضية القادرية (باب الرؤيا) الدرس التاسع
*****************************
اعلموا يااحباب الفقير
انه بداية من هذا الدرس سنختصر الاحاديث الاكادمية والمادية قدر الامكان وسنكثف الصورة أكثر على الخصائص التى ترتبط بالتأمل وايقاظ الملكات العليا مع استكمال مواضيع الرؤيا والربط بين العوالم
التنفس وعوالم الادراك العلوى
ان التنفس كله سر في الانفاس والهواء الداخل والخارج ليس مجرد وسيلة لامداد الجسم بالاكسجين واخراج ثانى اكسيد الكاربون ويتشابه الانسان في هذا الجانب الفطرى مع الحيوان بل مع النبات والكثير من خلق الله
ولكن التنفس له اسرار وله ابواب اخرى وهو وسيلة الجسد للدخول في حالة التأمل والادراك الاعلى
وهو من وسائل شحذ الهمم استعمله المسلم والكافر والقدماء والمحدثين والفلاسفة وحتى الصوفية
فلقد استعملته بعض الطرق مثل
بعض فروع القادرية والنقشبندية في الذكر ورتبت له نظام للاسراع بالفتح
وطرق للذكر
وقد تحدثنا عن بعض جوانبه في الذكر في بعض دروسنا
واليوم سنتحدث عن التنفس من جوانب اخرى
فالتنفس هو غذاء للعارف و قد يستعيض به عن الطعام والشراب
والتنفس هو احد الوسائل التى نستخدمها بنسق معين للدخول في عوالم الخيال
بل ان التنفس بطرق معينة يخرق العادات
ويدخل في علوم الطب والشفاء باذن الله
ويدخل في طرق التأمل والتحكم في النفس والعقل
وهو في النهاية رياضة
تشبه التريض بالصوم عن الطعام
بل انه اقوى من الرياضات التى تمتنع فيها عن الطعام والشراب
فمع التنفس بطرق معينة ونظام معين
ومع طعام متزن تسبق الصائم بلا تنفس اشواط كثيرة في التريض
واذا اقترنت طرق التنفس الايقاعى باشراف الشيخ العارف
برياضة الصيام
اخترق الطالب الافاق وسار بسرعة البراق
ونبدأ اولا بتوضيح التنفس من فتحتى الانف والفرق بينهم
تكلم الشيخ محى الدين بن عربى قدس الله سره
عن التنفس من فتحة الانف اليسرى وفتحة الانف اليمنى والفرق بينهما
وماقاله هو من العلوم القديمة الذى اخذت خوصها شعوب الارض الشرقية واستخدمتها واستخدمت خواصها
وكل هذا العلم ليس علما مخترعا
انما هو من علوم سيدنا ادم صار به من صار في طرق الضلال
وطار من طار به من الاولياء في طريق الصواب
يقول الهنود وكما ذكر سيدى محى الدين
ان فتحة الانف اليمنى هى للشمس
وفتحة الانف اليسرى هى للقمر
واستخدموا هذا التفسير في استخدامات علوم الطاقة والتى وبالرغم من صحةاساسها الا انهم انحرفو بها في فهم سقيم وان ظهر مستقيم للصراع
اليان و يانج كل شئ يتكون من شقين ارض وسماء ذكر وانثى خير وشر فدخلوا في عوالم من الدياجير وهم يظنون انهم في التنوير
مثلهم مثل من يعبد اهورا مازدا وهى الثنائية التى ساوى فيها بين الخير والشر او الله والشيطان وحاشا وكلا بئس ما يعتقدون
ومثلهم ومثل البراهما في الهند والذى ايضا عبدوا التماثيل

ان كل هذه الطوائف اهتمت بالتنفس للوصول الى التنوير
وسنكتب تعريف صغير عن كل طائفة
وتوضيح ما يتحدثون عنه
لاننا في دروس عرفان وعلم
وهذه علوم وثقافات انتشرت وذاع صيتها
ويستعمل طرقها كثير من المسلمين
وقد ينزلقون الى الاعتقاد بما تقول به هذه الطوائف من ضلال
اولا طاقة التشى واليان واليانغ واساسها المعتقدات الطاوية وفلسفة لا وتسى وكنفشيوس
وتنتشر علومها في الصين وشرق اسيا:
معنى الين واليانج:
الين واليانج ترمز لكيفية عمل الأشياء في العلم الصيني القديم.
الدائرة الخارجية تمثل “كل شئ” ، بينما الشكلان الأبيض والأسود داخلالدائرة يمثلان التداخل بين طاقتان متضادتان ، طاقة الين “الأسود” وطاقة اليانجالأبيض” الطاقتان المؤديتان لحدوث أي شئ في الحياة. وهما ليسا أبيض وأسود تماماًمثلهم مثل أي شئ آخر في الحياة لا يكون أبيض تماماً أو أسود تماماً ، ويحتاج كلمنهما للآخر فهو مكمل له ولا يتواجد أي منهم دون الآخر.
بينما الين هو الظلام ، السكون ، لأسفل ، البارد ، الإنكماش والضعف فإناليانج هو النور ، النشاط ، لأعلى ، الساخن ، التمدد والقوة.

الين

الين هي الأنثى ، السكون، المرتبطة بالأرض, مصدر للحياة الفيزيائية.
وترتبط الين بالخصائص التالية:

  • الليل والظلام.
  • المطر ، الماءوالبرودة.
  • الشتاء والخريف.
  • الأرقام الأحادية.
  • القمر.
  • الشمال والغرب.
  • اليمين والأسفل.
  • السكون ،الثبات.
  • الإنكماش والإنخفاض.
  • التقليدي والمتحفظ.
  • الوادي.
  • الأنهار.
  • المنحنيات.
  • الطري.
  • التنين.
  • الكليتان ،القلب ، الكبد والرئتان.
اليانج
اليانج هو الذكر ، القوي، القوة المبدعة ، الحركة التي تولد التغيير.
ويرتبط اليانج بالخصائص التالية:
  • النهار والنور.
  • المشمس ، النار والحرارة.
  • الصيف والربيع.
  • الأرقام الزوجية.
  • الشمس.
  • الجنوب والشرق.
  • اليسار والأعلى.
  • النشيط ،الديناميكي.
  • التمدد ،الإرتفاع.
  • الإبداع والقولبة.
  • الجبل.
  • الصحراء.
  • الخط المستقيم.
  • الصلب.
  • النمر.
  • المثانة ،المعدة والأمعاء والجلد.
ويقوم الكون على الاتزان الدائم بين اليان واليانغ لذلك يجب قبول الشر كقبول الخير ويجب قبول كل الاشياء المتناقضة معا حتى تصل الى التنوير وليس هناك بعث وعقاب انما هو
تعليق الفقير
هم يستخدموا هذا التفسير في استخدام مسارات الطاقة والى هنا اذا كان الاستخدام مادى فلا مشكلة ولكن الفلسفة التى تقف وراء ذلك هى فلسفة ملحدة لا تعترف ولا تعرف الا الطبيعة واما ما فسروه عن مسارات الطاقة في الجسد والكون
فهو حقيقى بالتجربة ومسارات الطاقة الصينية وارتباطها بجانبين هو جانب الشمس وجانب القمر عمليا هو صحيح ولكن على مستوى الاسباب وعلوم الحياة التى امرنا ان ندرسها ونتعلمها بلا وضع تفسير دينى مستقل لها
فليست الطبيعة هى الله كما يعتقدون وان كانت القوانين التى استنبطوها للطب والصحة والسكون والاسترخاء والعلاج بعد فصلها عن اصلها الكفرى والضيق والغبى هى قوانين صحيحة تسير على منهج الاسباب التى وضعها الله في الكون وان كل شىء الابقدر معلوم
{إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ }القمر49

ثانيا الزرادشتية وموقع معتقاداتها اليابان وبعض دول شرق اسيا
وملخص ديانتهم يعبدون اهوارا مازدا وهو ايضا يمثل الخير والشر والنور والظلام والثنائية ايضا كما في الطاوية

اهوراكان كان اله ايرانى قديم زادت اهميته فى الديانه اللى بشر بيها زرادشت فى القرنين السادس و السابع قبل الميلاد و اللى اعتبرته رب الارباب. اهورا مازدا فى الديانه الزرادشتيه هو اللى خلق الكون و قوانينه و هو اللى بيحافظ عليه من الفوضى. اهورا مازدا خلق الاهين توأم واحد للخير و الثانى للشر. الاه الخير اسمه سبينتا ماينيو و كان بيمثل الحقيقه و النور و الحياه. اله الشر اجرا ماينيو (اهرامان) كان على العكس مكار و مخرب و بيمثل الموت و الضلمه. الصراع و التناقض بين الاهين وهؤلاء بفسرون تاريخ العالم كله من وجهة نظرهم الغبية.
وربما ركب بعضكم يوما عربة من طراز مازدا الشهير وهو لا يعرف اصل هذا الاسم
يعود الاسم مازدا إلى ” أهورا مازدا ” الإله الزرادشتي الأعلى ورمز الحكمة والوحدة،
وهي شركة يابانية لصناعة السيارات أسسها جوجيرو ماتسودا في مدينة هيروشيما عام 1920. وقد اشتق اسم “مازدا” من الإله “أهورا مازدا”، وهو إله فارسي زرادشتي يسمى إله الحكمة والذكاء والانسجام. وقد كان الاسم الأول للشركة هو “شركة طويو كورك كويجو المحدودة”.
ولن ندخل في تفاصيل اكثر من هذا عن العقائد المنحرفة التى ربما كانت يوما ما اديان سماوية اتى بها انبياء ورسل ثم دخل عليها التحريف فوصلت الى هذه المعتقدات البالية
ولكن نلاحظ دائما اوجه التشابه في هذه الثنائية دائما واضح وهذا مختصر ما يعتقدون انهم فتنتهم ان كل شىء في العالم هو اثنين فظنوا ذلك في الاله ايضا فجعلوه اثنين خير وشر وجعلوا بينهم اتزان اخزاهم الله بما اعتقدوا وحاشا لله .
ولا يختلف البراهما والبوذيين كثيرا في انحرافهم الفكرى عما سبق وان كان يزيد عليه تقديس تماثيل وطقوس غريبة وعبادات اغرب حتى عبادة الافاعى و الصراصير وروح الطبيعة
وحتى عبادات وطرق للتنوير باستخدام الجنس بين المرأة والرجل
ويعتبرونه ايضا طريق للتنوير عند بعض معتقدات الهنود ووسيلة لفتح الشكرات ويطلق عليها التنترا يوجا
وعموما سنذكر عندما نحتاج في مواضيعنا ما غمض من هذه المعتقدات
اما ما يهمنا هنا هو اساليب التنفس وكيف نستخدمها كمسلمين في التأثير على الوعى الاعلى لدينا وتنمية مهارتنا الروحية لخدمة السلوك والعرفان والرؤى والصحة الجسدية والروحية
ان مشكلة المسافر بين العوالم هى الطاقة ونوعها وكميتها
فالسالك والروحانى يحتاج الى الكثير من الطاقة والتى لا تتحقق له الا عن طريق التنفس
والتنفس النوعى خصوصا
فتحة الانف اليمنى :
هى فتحة النشاط والقوى الطبيعية والحركة والطاقة الساخنة
فتحة الانف اليسرى:
هى فتحة السكون والطاقة الباردة والاسترخاء والتأمل
واما شرح ميكانيكية ذلك فهو يطل ولن يضيف جديد ولكن وفى عجالة يجب ان تعرف بان مخ الانسان ينقسم الى فصين ايس وايمن وكل فص مسؤل عن ملكات ووظائف تختلف عن الاخر وان استخدام احد اليدين ينشط فص مسؤل عن وظائف معينة وربما نشرح ذلك يوما ..
واستخدام احد فتحتى الانف ينشط ايضا ملكات معينة …
وذلك بشكل روحى .
لذلك نحن نستخدم في رياضتنا وفى تماريننا الخاصة بالادراك العلوى فتحة الانف اليسرى في السكون والتهيئة للتفكر والى يسمونه التأمل
كما اننا نستخدم التنفس من فتحتى الانف بالتبادل لتفريغ الشحنات السالبة والطاقة العقلية المادية وسوف نشرح طرقة استخدامه في الجانب العملى من درس اليوم …..
**************************


التطبيق العملى لدرس اليوم

قبل النوم

الوضوء قبل النوم

اغسل وجهك بعد الوضوء بماء ورد

وصلى على حضرة المصطفى وال بيته وانت تغسل وجهك

احضر الورقة البيضاء السابقة التى مرسوم فيها الدائرة السوداء

واذا لم تكن لديك للتذكرة افعل الاتى

احضر ورقة بيضاء 15* 10 سم

ارسم فيها دائرة قطرها 2 سم فى منتصف الورقة

ولكى تعرف منتصف الورقة طبق الورقة اربع ثم افردها تجد نقطة المنتصف

سودالدائرة بحبر اسود ( شينى) او اى لون اسود غامق

ضع الدائرة على بعد 1 متر منك

الوضوء قبل النوم

اغسل وجهك بعد الوضوء بماء ورد

وصلى على حضرة المصطفى وال بيته وانت تغسل وجهك

اجلس مسترخيا عينك على الدائرة

افتح عينيك ولاترمش حتى تدمع عيناك

اغمض عينيك وتخيل الدائرة امامك

وكرر السابق 3 مرة

ثم

حول جلستك ناحية اليمين

ثم اغمض عينيك وتخيل الدائرة امامك

ثم افتح عينيك وحاول ان تستحضر صورة الدائرة امامك

ثم اتجه نحو اليسار

وافعل مثل ذلك

ثم الخلف

وافعل مثل ذلك

فى كل مرة تخيل الدائرة امامك

يعنى حاول تشوف الدائرة امامك فى فتح العين وفى غلقها

فى اثناء ذلك لا تذكر اى ذكر ولا تفكر فى اى شىء بل تخيل فقط الدائرة وعينيك مفتوحة او مغلقة

*************

سنضيف اليوم تمرين للتنفس تفعله عدة مرات يوميا وخصوصا قبل تمرين الدائرة السوداء وبعده

1- ضع يدك فوق انفك من اعلى واصبعين الابهام والسبابة فوق كل فتحة من انفك يعنى ضع صباع على كل فتحة حتى تتحكم فى خروج ودخول الهواء بسد وترك ما تريد

2- اغلق فتحة الانف اليسرى وتنفس من اليمنى

3- سد اليمنى واخرج النفس من اليسرى

4- كرر ذلك 11 مرة

5- اعكس الوضع يعنى تأخذ نفس من اليسرى وتخرجه من اليمنى

6- ايضا 11 مرة

7- كرر هذا 3 اشواط او 7 او 11 مرة يعنى العملية كلها

8- ستشعر براحة شديدة وهدوء شديد فهذا التمرين للتنظيف

9- استخدم هذا التنفس دوما قبل وبعد كل ذكر او رياضة جسمانية او روحية او مجهود جسمانى او فكرى

10- وأخبرنى بالنتيجة

بعد التمرين تصلى على حضرة النبى وتنام

ملحق استرشادى لتفسير بعض رموز الرؤيا :
( حرف ز)
زئبق : يدل على أمر لا يتم
زاد : دل على التقوى , وربما دل ذلك للفقير على الغنى ,وعلى المدين لقضاء الدين
زبال : رجل محروم تدل رؤيته على تعب نفسه في راحة غيره
زبالة : دليل خير للفقراء
زبد : دال على الخصوبة والكسب والفائدة
زبدية : تدل على الزوجة أو معيشة , وبائع الزبادي تدل رؤيته على الرخاء والأمن
زبيب : دال على الرزق
زجاج : قليله وكثيره هم , ومن رأى الزجاج وقد خفي عنه شيا بأن له . زحف : دال على الحزن والإخلاص في طلب العلم , وربما دل على الحج
زر : من رأى زر وعروة فذلك يدل على الرجل والمرأة , فمن رأى انه يركب زر في عروة فأنه يتزوج وإلا فانه يولف أمرا تفرق
زرافة : دالة على المرأة الجميلة , أو الوقوف على الأخبار الغريبة
زرع : من رأى انه زرع فهو حمل لامرأته , ومن رأى انعه يزرع في ارض غيره فانه خلاف مع صاحب الأرض , ومن رأى انه يسعى في ارض خضراء فانه يسعى لأعمال الخير
زريبة : دالة على الأرزاق والفوائد والأرباح
زعفران : يدل على الثناء والذكر الجميل , وأن اثر لونه في الجسد أو الثوب فانه مرض
زقاق : دخوله يدل على الوقوع في الشبهات , وربما دل على الحنث في اليمين
زكاة : دالة على زيادة المال , وإخراج الزكاة دالة على الخير
زلابية : دالة على مال بلهو وطرب , كما تدل على الأسف والندم
زلزلة : خوف من سلطان , كما تدل على نقل أو تحويل
زلل : باللسان ربما دل على الزلل بالقدم والعكس , وربما دل على السهو والنسيان
زمرد : دال على الشهادة , ومن رأى انه كسب زمردا فانه يكسب أخا صالحا أو علما أو مالا
زمزم : من رأى في المنام أنه شرب من ماء زمزم فهو دليل على الشفاء , أو يحصل على خير
الزنا : من رأى انه يزني فقد خان , والمرأة الزانية المجهولة خير , ومن رأىزانية تراوده عن نفسها نال مالا حراما
زنبيل : دال على صاحب البيت الساعي على أهل بيته , وربما دل على الزوجة أو الخادم
زهد : دال على التحبب إلى الناس
زهرة : من رآها خطب امرأة جميلة , والزهرة في المنام دالة على التهم واللهو واللعب
زواج : يدل على العناية من الله , وربما دل على الأسر والدين , أو السعي للمناصب الجليلة
زيت : دال على رزق ومال حلال وشفاء لمن دهن به , ومن رأى أنه يشرب الزيت فذلك يدل على السحر والمرض
زيتون : دال على المال والمتاع , ومن عصر زيتون نال بركة وخير
زير الماء : يدل على الزوج أو الزوجة
زينة : دالة على الفقر وفساد الحال , والزينة في البلاد التي لا تعرف فيها الزينة واللباس الذي اعتاد لبسه الإنسان هو خير لجميع الناس

أضف تعليقاً