الحضور لأهل الحبور – حضرة الرسول وخلفائه

الحضور لأهل الحبور – حضرة الرسول وخلفائه

بسم الله الرحمن الرحيم
و الحمد لله الوالي الكريم
و صلى الله على سيدنا محمد وآله مع التسليم
أحبابي في الله
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أما بعد


نزولا على رغبة بعض الأحباب لما يعين المريد على حضرة الحبيب وخلفائه , وبما هو مسموح للخروج للعلن , أضع بين يدين الأحباب هذه الدرة التاجية , التي قل ان تظهر للعيان لول رحمة من الله وبركات من سيد الوجود عليه وآله أفضل الصلاة والسلام , اللهم آمين.

هذا النظام يعين المريد المخلص الصافي القلب والسريرة بالاجتماع مع سيد الوجود وخلفائه ,
والمريد المعني هنا هو المريد المجتهد المجاهد , الفاني في محبة سيد الوجود محبة قلبية عاطفية جياشة , وله رصيد لا بأس به من الصلوات على الحبيب وآله , كما له رصيد في الرياضات الروحية وهي تختلف عن الرياضات الروحانية , مع قلة النوم وكثرة الجوع.

وكلما كان المحب متبع للشريعة ومصدق بالحقيقة كلما كان أقرب للأمر من غيرة بالتحقيق الكامل في نفسه.
والله لا أخفيكم سرا كان في راسي كلام وضاع وتبخر.
المهم نرجع لما كنا في صدده

على بركة الله نقول
1. لو كنت سالك على يد شيخ فمن الأدب أخذ الإذن منه للشروع في هذا النظام.

2. وإن لم تكن تسلك على يد شيخ فاستخير حتى ييطمئن قلبك وترى مايسرك من الاقبال على الأمر.

3. الجوع وقلة النوم هن المغناطيس للحضرة بعد إكتمال شروط إتباع الشريعة وتصديق الحقيقة.

الشروط

الشروط المعنوية
عقد نية التوبة من جميع الذنوب والخطايا الظاهرة والباطنة مع معاهدة الله على عدم الرجوع لها ( مهم جدا جدا ) بصدق نية وإقبال فعلي على تغيير حال الجاهلية إلى حال الاسلام والايمان , تجديد الشهادة والبيعة بأن تقول
( أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله – إني رضيت بالله ربا والإسلام دينا وبسيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم نبيا ورسولا )
كررها قدر ماتستطيع إلى أن يغلب عليك منها حال.

الفواتح للحبيب وآل بيته
الفواتح لخلفائه
الفواتح لمشائخك إن كنت سالك
الفواتح لأخوكم في الله ووالديه وآل بيته وأشياخه وكل من عليه فضل علي وكل من تشمله عاطفتي وشفقتي وكل من أحبنا وأحببناه في الله.
الفواتح لكافة المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات.

مريدي الشريف الفقير القادري
يأخذون منه الإجازة
زوار المنتدى وأعضاؤه من غير المنتسبين لقافلة مريدين الشريف الفقير القادري ينظر في أمرهم ويعطي مستحقهم ممن يرى فيهم الأهلية.

مريدي الشريف المقدم خديم التجاني يأخذون منه الإجازة.
مريدي الشيخ المقدم منير التجاني يأخذون منه الإجازة.
لا يراجعني أحد في إجازتها إلا إذا اتتني عليه خاطرة.

الشروط المادية
الاغتسال كغسل الجمعة ومن ثم الوضوء و التعطر بأجود أنواع العطور الزيتية المتوفرة لديك والأقرب إلى ميزاجك , وملابسك تكون بيضاء او خضراء او لباس به اللونين وهو أفضل , الرأس يكون مغطى سواء بعمامه وهي الأفضل او طاقية , للنساء الحجاب أخضر أو أبيض او اللونين.

المجلس يكون خالي تماما من البشر ومن الصور ومن التماثيل , الجلوس على الأرض مقابل القبلة ولو كان هناك عذر فالجلوس على كرسي مغطى بقماش ابيض او أخضر مقابل للقبلة , إشعال البخور الطيب الأقرب إلى نفسك والأجود الأبخرة الخشبية مثل الصندل الأحمر او خشب العود او ما كان من المستطاع بلا تكليف.

وبعد إستيفاء الشروط تشرع في الذكر.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم
( ان الله وملائكته يصلون على النبي )
– ( اللهم صل وسلم وبارك عليه ) 100
– والأكمل 1000 مرة

التحيات لله والصلوات والطيبات،
( السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته ) 100 مرة
– والأكمل 1000 مرة
( لقد جاءكم رسول من أنفسكم )
عدد 7777 مرة ,
ثم تكمل ( عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم ) عدد مرة واحدة
, ( يارؤؤف يارحيم ) 70 مرة ,
ارحمنا برؤيتة صل الله عليه وسلم
( محمد رسول الله والذين معه ) 7777 مرة
أبا بكر وعمر وعثمان وعلي 7 مرات
(رضي الله عنهم ورضوا عنه ) عدد 7 مرات
وأجمعنا بهم يا جامع عدد 114 مرة
– والأكمل العدد مضروب في نفسه.
ثم التحيات والصلاة الابراهيمية عدد 7 مرات

تم بحمد الله

هذا النظام للمجتهد إلى أن تحصل الحضرة , ليس له أيام معينة بل السر في سيرك وإقبالك إليه , والافضل المداومة عليه يوميا إلى أن يحصل الفرج.

من الآداب إذا حصلت الحضرة.

1. أن لا تقطع ذكرك حتى لو تمت الحضرة الشريفة بل تكمل إلى أن تنتهي من وردك , وبعدها قم مطأطأ الرأس وقل
( السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته , السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين سلام قولا من رب رحيم )
وألهج بها وكررها حتى يرد عليك السلام او تأتيك إشارة من اليد الشريفة بالسكوت.

2. لا تبدأ بأي حوار قطعا إلا إذا طلب منك , وبإيجاز وإن استطعت فبقلبك كفى.
3. إذا اتت الحضرة ثم ذهبت لا تقوم من مقامك حتى تكمل الورد.
4. لا تخبر أحد بما يحصل او يدور معك قطعا إلا إن كان شيخك او مربيك.
5. هذه الحضرة حضرة رضى , ولا تشطح او تتوهم او تسرح بطلبات الولاية والمقامات والتصاريف لأنك سوف تشطب من السجل . لأن هذه الأمور تمنح من الحضرة ولا تطلب . إفهم ترشد إن كنت من أهل الرشاد لا من أهل الفساد.

الشروط كثيرة ولكن ليس هنا محلها.

إذا أتم الله عليك نعمته فأعلم بأنك صرت تحت النظر المحمدي ,, كما أن لك الحسنة بمئة ألف ضعف فأعلم بأن السيئة والصغيرة عندك بمئة ألف ألف ضعف. فحاسب وراقب نفسك أكثر من ذي قبل لأن السلب بعد المنح نقمة وسوء منقلب.
لا تنسوني ومن تحيطه شفقتي وعاطفتي من صالح الدعاء.
أخوكم في الله وخادم الأحباب