الدروس والأسرار من علوم الصوفيه الأخيار ( 6 ) قاطع الأدب

الدروس والأسرار من علوم الصوفية الأخيار

الجزء الأول : قواطع الطريق – 6 – قاطع الادب

بسم الله الرحمن الرحيم

بسم الله ربى

وهو حسبى

له الشكر والحمد

وصلى الله وسلم

على صاحب الكرم والجود والشرف المؤبد

سيدنا ومولانا محمد

له التعظيم والتكريم والمجد

وعلى آله وصحبه اصحاب البيعة والعهد

*****************

احبابى احباب الفقير

هذه دروس من قلب الحقيقة

لكل متشوق لعلوم الطريقة

لاتوجد في قرطاس أو كتاب وهى هدية لكل الاحباب

تعلمناها من صدر الى صدر وحان الوقت لظهورها وقد صدر الأمر

وهى للقادرية وكل الطرق والمريدين

بل ولكل المسلمين

أسأل الله تعالى أن ينفع بها في العالمين….. آمين

**************

الجزء الأول: قواطع الطريق

6 – قاطع الادب

احبابى احباب الفقير

الصوفية كلها ادب

والادب هو مفتاح الطريق

وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

أدبنى ربى فاحسن تأديبى

وقال القرآن الكريم

{وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ }القلم4

وقلة الادب تقطع الطريق

فالانسان العصبى دائما

الجاهل قليل الحياء

المزعج لغيره ولكل الكائنات

كثير الجدل قليل التسليم

يجب ان يروض نفسه اولا قبل انتظار اى ثمرة من سلوكه

وهذه بعض الاداب باختصار

وكل منها باب واسع

وسوف نتكلم عنها باختصار لانها معروفة

ولكن مايغفل عنه المريدين

انه لا ثمار بلا ادب

وان الصوفية هى الادب

فتدبروا هذا الامر فهو باب الوصول

***************

ادب مع الله

إظهار العبودية والافتقار والتسليم للواحد القهار

والطاعة لله ورسوله بكل الذل والانكسار

وهذا بالاختصار فله شرح مستقل في باب اخر

*************

ادب مع ما يرتبط باسم الله تعالى

كل مايضاف الى اسم الله تعالى يجب التأدب معه

مثل بيوت الله

اولياء الله

كتاب الله

رسل الله

اولياء الله

شرع الله

………….. وغير ذلك لكل منهم ادابه وهى معروفة

***************

ادب مع النبى صلى الله عليه وسلم

المحبة الكاملة والتوقير واتباع سنته بلا تأخير

ولزوم طاعته وشدة محبته والاستشفاع به والاحتماء به

وغير هذا كثير مما لايسعه وصف ولا تقدير

وهذا وغيره معلوم

وقد تكلمنا فيه كثير

*************

ادب مع كل ما يرتبط برسول الله صلى الله عليه وسلم

مثل :

اسمه – قبره – صحابته – زوجاته ( امهات المؤمنين )

وغير ذلك……..

كل ما ارتبط بسيدنا النبى صلى الله عليه وسلم

له ادب خاص في تناوله والتعامل معه

وايضا هذا معروف وتكلمنا فيه كثيرا

**************

ادب مع القضاء والقدر

بالتسليم والصبر

فكل الكون تحت يد القهر

وما بين الاختيار والجبر

***************

ادب مع الاسباب

الاخذ بالاسباب تأدبا

حتى ولو كان الله خرق لنا الاسباب

*****************

ادب مع الناس

ان يسلم الناس من لسانه ويده ونظره وسمعه

وغير ذلك من بقية جسده

وان يعاملهم بالحسنى ويستر عليهم

ولا يكشف العورات

ويقضى حوائجهم ما استطاع

**************

ادب مع المشايخ

ان يكون لهم خادم

وفى اصبعهم خاتم

ويحفظ حرمتهم

ويعظم السر فيهم لله تعالى

*****************

ادب مع المريدين

عاملهم كخادم للنعال

ولا تنظر لهم بعين نقص ولا تراقبهم

ولا تقارن بينك وبينهم ولا تغار منهم او تحقد عليهم

***************

ادب مع النبات

هم من المسبحون فاعتبر

وتعامل بلطف وفهم

فقد حن جذع الى الحبيب صلى الله عليه وسلم

واتت له الاشجار تسعى بالاشارة

فاعطف ولا تقطع لينة الا بسبب

وكن على الكون لينا ترى العجب

***********************

ادب مع الحيوان

الطير شكا اليه

فقال صلى الله عليه

من فجع هذه في صغارها

فردوهم عليها

والجمل بكى بين يديه

فرفع عنه العذاب

فاين انت من هذا الادب

وقد حنت يوما أمرأة خاطئةعلى كلب

فسقته فغفر لها ودخلت الجنة

ودخلت غيرها في قطة حبستها

فلا هى اطعمتها ولا هى تركتها

فدخلت النار وعذبت

وامرنا الحبيب ان نحسن الذبح اذا ذبحنا ونسمى الله

رحمة بالحيوان الذى اباحه الله لنا

وسخره لنا

ولقد ربى سيدنا ابو هريرة قطة في كمه

ولم ينقص في ذلك منه امام الرجال الشجعان الفرسان

ارباب السيف والقوة والنضال

فعامل الحيوان بالرأفة والرحمة

وكن حنونا مع كل كائن

وقد دخلت افعى في كم مولانا عبد القادر وهو يلقى درسه

فعاملها بالادب

فخرجت من كمه الاخر و الكل تعجب

ولقد قهر مولانا الرفاعى الوحش بالحب

وقد اخذ عهدا على الحية والعقرب

والصوفية السادات

يقولون في امثالهم والحكايات

كم من حيوان تكلم بين يديهم وحكى

وربما اعتبر وبكى

وهم يحنون عليه

ويسلمون عليه

وهذا عهد بينهم

من النبى الكريم

صلى الله عليه وسلم وبارك وعظم

***************

ادب مع الجماد

سبح الجماد بين يديه

وحيته الاحجار وسلمت

وهو النبى صلى الله عليه وسلم

وقد قال الله تعالى

{تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدَهِ وَلَـكِن لاَّ تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً }الإسراء44

وفى هذا كفاية ان نتعامل بأدب مع الجمادات

وقدتصوف الجبل مع داود عليه السلام

{وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلاً يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ }سبأ10

وقال الحبيب صلى الله عليه وسلم

هذا جبل يحبنا ونحبه

فمالك ترى في سكون الجماد ميتا

وهو حى يسبح

بل هو يشهد عليك

ويشهد لك

وهو يشكر لك

او يدعو عليك

بما تعمله في هذه الارض

فاختر لنفسك

وتأدب مع خلق الله

*************

ادب مع الملائكة

هناك ملائكة تكتب اعمالك

وهناك ملائكة تطلع عليك

وهناك ملائكة تحضرك

وهناك ملائكة تستغفر لك

وهناك ملائكة تنقل سلامك على الحبيب

صلى الله عليه وسلم

وهناك ملائكة حفظة

وهناك ملائكة لاتعلمها وهى من عوالم الغيب

وكلهم يدخل في سلامك في الصلاة

” السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين “

احفظ حشمتك دائما فلا تؤذى الملائكة بذنوبك

او بصخبك وغضبك وضجيجك

وكن هادىء الصوت

{وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ }لقمان19

وتذكر دائما ان معك من يراك ولا تراهم من خلق الله

فاتبع السنة حين خلع ملابسك ودخولك الخلاء

وغير ذلك فهذه الاداب لم توضع اعتباطا

وحاشا وكلا

وستجد ثمار ذلك في قلبك وفى حياتك

****************

ادب مع الجن

طبعا هناك ادب مع الجن

فلهم عالمهم ولك عالمك

فو دخلت عالمهم

فاحفظ الادب في التزام القواعد المرعية

وانت في عالمك

فالزم الادب مع كل شىء فهذا يشملهم ايضا

وكلما ازددت ادبا كلما ازددت رفعة

في كل العوالم

وكانت لك حرمة وجاه

ولا تفكر فيهم

ولا تضعهم في اعتبارك

الا من باب الادب مع خلق الله والتواضع

فلقد كرمت عليهم وعلى غيرهم

ومنهم من يعاونك على الطاعة ان كنت طائع

ومنهم من يعاونك على المعصية ان كنت عاصى

ورفقتك تشبهك

فانظر ماذا تفعل

واى شىء تشبه

ولا شك ان صحبتك من جنس عملك

فاحسن العمل

يسخر لك الله الانس والجن

اما طوعا وإما قهرا

***************

ادب مع عوالم الغيب

ولعوالم الغيب اداب واداب

فدخول الحضرات له ادب

ولا يدخلها جاهل

والا يضيع

ولا يصلح اصحاب الاوعية المتسخة والاردية القذرة

ان يجلسوا على الموائد

فلابد ان تنظف نفسك

وتطهر قلبك

وتحطم الاصنام

وتغسل القاذورات

تدخل الحضرات

وتفز بالطيبات

وهذا من الادب

هل يمكن ان تذهب الى حفلة السلطان

ويديك متسخة ووجهك متسخ

وملابسك قذرة ؟

بالطبع لا

وهكذا الحضرات افخم واعلى من مجالس السلاطين

فسلاطينها لا يمكن خداعهم بالكلام الزائف

فيجب ان تلزم الادب

ومن الادب الطهارة الباطنية

ومن الادب حفظ الفكر

والثبات في الحضرات

والسكينة عند السكون

والحركة عند اللزوم

وهذا باب له الكثير من الشروحات

ولكننا سوف نأخذ منه لمحة الان

ولها شرح موسع فيما بعد

والله المستعان

***************

قال حضرة سيدنا محمد المصطفى صلى الله تعالى عليه وآله وسلم

إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق

عَنْ حُذَيْفَةَ ، قَالَ : كُنْتُ رَجُلا ذَرِبَ اللِّسَانِ عَلَى أَهْلِي ، فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، إِنِّي قَدْ خَشِيتُ أَنْ يُدْخِلَنِي لِسَانِيَ النَّارَ ؟ قَالَ : ” فَأَيْنَ أَنْتَ مِنَ الاسْتِغْفَارِ ؟ إِنِّي لأَسْتَغْفِرُ اللَّهَ فِي الْيَوْمِ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ مِائَةَ مَرَّةٍ ” .

*******************

فائدة اليوم

مائة مرة

بسم الله الرحمن الرحيم ولا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم

استغفرك ربى واتوب اليك

…………… والى الدرس القادم بحول الله تعالى

أضف تعليقاً