العلوم الباطنية من الانوار القادريه ( الدرس الحادى عشر )

“العلوم الباطنية من الانوار القادرية “
الدرس الحادى عشر والفائدة الحادية عشر
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الحميد المجيد
الحامد الماجد
المحمد الممجد
الواهب الواجد
اللهم صل وسلم وبارك على كاف المعارف وقبلة كل عارف وغارف
الممد الممدود المشهور بالكرم والجود
عبد الله الكريم الجواد
الذى هو فى الملك محمد وفى الملكوت محمود وفى الغيوب احمد
صاحب لواء الحمد القائم بالرسالة والعهد
وعلى اله وصحبه وسلم
وبعد يا احباب الفقير ابشروا
وبالهناء والسرور أقبلوا
****************
أحبابى أحباب الفقير القادرى
يا أحباب النور
يامريدين النور
يا عشاق النور
ياأحباب الله النور
{اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ مُّبَارَكَةٍ زَيْتُونِةٍ لَّا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُّورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ }النور35
يا أحباب النبى النور صلى الله عليه وسلم
{يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيراً مِّمَّا كُنتُمْ تُخْفُونَ مِنَالْكِتَابِ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ قَدْ جَاءكُم مِّنَ اللّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ }المائدة15
يا أحباب الكتاب النور
{يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً }النساء174
يا أبناء النور الأبدى الظاهر فى الكون الساكن فى قلوبكم
الظاهر عليكم
والله ان كل مؤمن فى العالم هو نور يستضاء به
{أَوَ مَن كَانَ مَيْتاً فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُوراً يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ}الأنعام122
وهو ينور جزء من الكون
ومن إيمانه بالله يمتد النور ويتصل بكل المؤمنين
ومهما حاول الكافرون أن يطفئوا نوركم فلن يستطيعوا لأن نوركم من نور الله
{يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَالْكَافِرُونَ}التوبة32
ولماذا بدأنا بالنور
لأننا اليوم سوف نتكلم عن البصر
ولا بصر إلا بنور
فلذلك بدأنا بالنور
والنور هو الله والنور هو النبى صلى الله عليه وسلم
والنور هو الكتاب والقرآن
والنور هو أنتم أيها الأحباب
********************
أحبابى أحباب الفقير
أرجو أن تركزوا معى قليلا
فى بعض الحقائق العلمية واللغوية
فيما يتعلق بالبصر
وهى المرحلة التالية للنظر
وذلك لما للبصر من تأثير باطنى عجيب
سوف يتضح مما سوف نشرحه
ولنتحمل قليلا بعض الحقائق العلمية الجافة
لأن المعرفة نواة التعرف
والبصر وسيلة مهمة من وسائل الأدراك
والادرك خفى وظاهر وفوقى وتحتى
وأما آلية الأبصار
فيرجع فضل السبق في وضع نظرية الإبصار السليمة
إلى عالم البصريات المسلم ابن الهيثم
التي تطور على أساسها علم الضوء الحديث.
فالنظرية التي كانت تسيطر على فكر العلماء في الحضارات القديمة وظلت سائدة حتى القرن الرابع الهجري أن الضوء ينساب من العين إلى الجسم المرئي، وأن الإبصار يحدث نتيجة لخروج حزمة من الضوء من عين المشاهد إلى الجسم المرئي فتقع الرؤية.
فصحح ابن الهيثم هذه الفكرة
وقرر أن الإبصار
إنما يكون نتيجة سقوط أشعة صادرة من الجسم المرئي أو ساقطة على الجسم المرئى حتى تستطيع العين أن ترى.
وقد يتضح ذلك من الاية :
{مَثَلُهُمْ كَمَثَلِ الَّذِي اسْتَوْقَدَ نَاراً فَلَمَّا أَضَاءتْ مَا حَوْلَهُ ذَهَبَ اللّهُ بِنُورِهِمْ وَتَرَكَهُمْ فِي ظُلُمَاتٍ لاَّ يُبْصِرُونَ }البقرة17
ومعنى ذلك أذا لم يكن هناك نور أو ضوء فلن نرى أى شىء والنور مادى ومعنوى
أنظر كيف أن المعنى واضح من الأيات فى أنه لا إبصار إلا بضوء
ومع ذلك أستغرق الأمر أربع قرون لفهم المثال القرآنى
لأن العلماء يستنبطوا من الوسائل المادية ولا يستنبطون من نور القرآن
ولقد أظهرت الأيات الفرق بين الضياء والنور
والضياء ممدود والنور منعكس
{هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاء وَالْقَمَرَ نُوراً وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللّهُ ذَلِكَ إِلاَّ بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ }يونس5
وقد يتضح أهمية فهم الاية الاتية التى تظهر مصدر النور الكلى والذى ينعكس عنه كل نور ويمد منه كل ضياء
{اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ….. }النور35
أنه بدون نور الله فلن نرى أى شىء
والنور كما قلنا هو الذى نبصر به فبدون نور
وحتى لو توفر النظر فلا بصر
اذا البصر يرتبط بالنور
والنور مادى ومعنوى
فهناك نور للبصر وهناك نور للبصيرة
{……………..وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُوراً فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ }النور40
ويوم القيامة لا شمس ولا قمر
ولا نور الا نور الله
فلقد زال الغطاء
وانكشفت الحقيقة التى هى موجودة طوال الوقت
ولكنها محجوبة بحجب المادة
{وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاء وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ }الزمر69
ولكن ايضا يكون للمؤمنين نور
مستمد من نور من أمنوا به
وهو لهم بشرى وعلامة وعز وتمكين
{يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }الحديد12
ويحرم المنافقون من هذا النور والكافرون يحشرون عميا
{يَوْمَ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ لِلَّذِينَ آمَنُوا انظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِن نُّورِكُمْ قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءكُمْ فَالْتَمِسُوا نُوراً فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍ لَّهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ الْعَذَابُ }الحديد13
والتوبة يا احباب الفقير هى طريق النور
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَّصُوحاً عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُكَفِّرَ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لَا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ }التحريم8
والنظر فى النور يؤدى الى الادراك
والادراك هو الهدف والغاية
والادراك ظاهر وباطن
وجزئى وكلى
ومحدود ومطلق
وممكن ومستحيل
{لاَّ تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ }الأنعام103
وكما قلنا أن الأدراك يتحتم بالبصر
والبصر قد يذهب ويأت
{اذْهَبُواْ بِقَمِيصِي هَـذَا فَأَلْقُوهُ عَلَى وَجْهِ أَبِي يَأْتِ بَصِيراً وَأْتُونِي بِأَهْلِكُمْ أَجْمَعِينَ }يوسف93
ولا يستوى الأعمى والبصير
كما لا يستوى الظلمات والنور
وإن كان المؤمن الأعمى ليس هو المقصود بمعنى الأية فبرغم ظلام عينيه فإنه فى نور الله ويبصر بنور الله تعالى
{قُلْ مَن رَّبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ قُلِ اللّهُ قُلْ أَفَاتَّخَذْتُم مِّن دُونِهِ أَوْلِيَاء لاَ يَمْلِكُونَ لِأَنفُسِهِمْ نَفْعاً وَلاَ ضَرّاً قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَمْ هَلْ تَسْتَوِي الظُّلُمَاتُ وَالنُّورُ أَمْ جَعَلُواْ لِلّهِ شُرَكَاء خَلَقُواْ كَخَلْقِهِ فَتَشَابَهَ الْخَلْقُ عَلَيْهِمْ قُلِ اللّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ}الرعد16
وقد يكون الانسان بصيرا فى الدنيا
ولكن بكسبه يصير أعمى فى الأبدية
ويحشر أعمى
لأن البصر نعمة
ولم يؤدى شكرها
فيحرم منها حتى قبل الحساب ويحشر أعمى
سلم يارب سلم
{قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً }طه125
****************
ماهو البصر وماهى البصيرة
وكيف نستخدم البصر للوصول للبصيرة
وماهو حظ النفس الاولى من البصر ؟
ولقد قلنا أن النظر يسبق البصر
وأداته العين
وإن كان فى الحقيقة
يمكن أن يبصر الأنسان بلا عين ولا نظر
ولكننا سنتكلم بداية عن طبائع الأمور وظاهرها وذلك
بفهم البصر ماديا
ونبدأ اولا بالتعريف اللغوى لمعنى البصر
****************
معنى بصر في قاموس المعاني
و بَصَّرَ الجَرْوُ ونحوُه: فتَّح عينيه أولَ ما يرى .
و بَصَّرَ الشيءَ : عرّفه ووضَّحه.
و بَصَّرَ فلانًا الأَمرَ وبه ، تبصيرًا ، وتبصرة : علَّمه إياه ، ووضَّحه له .
وفي البَصَائِرِ : البَصِيرَةُ : قُوَّةُ القَلْبِ المُدرِكَةُ ويقال : بَصَرٌ أيضاً قال اللهُ تعالَى : ” ما زاغَ البَصَرُ وما طَغَى ” . وجمعُ البَصَرِ أبْصَارٌ وجمعُ البَصِيرِة بَصائِرُ . ولا يكادُ يقال للجارِحَة النّاظرِة : بَصِيرَةٌ إنّما هي بَصَرٌّ ويقال للقُوَّة التي فيها أيضاً: بَصَرٌ ويقال منه : أبْصُرْتُ ومن الأوَّلِ أبْصَرْتُه وبَصُرْتُ به وقَلَّمَا يقال في الحاسَّة إذا لم تُضَامّه رؤيةُ القلبِ : بَصُرْتُ . وبَصُرَ به ككَرُمَ وفَرِحَ الثانيةُ حَكَاهَا اللِّحْيَانِيُّ والفَرّاءُ بَصَراً وَبَصَارَةً ويُكْسَرُ ككِتَابةٍ: صار مُبْصِراً . وأبْصَرَه وَتَبَصَّرَه
***************
إن للإنسان نوعان من الرؤيا
النوع الأول يسمى البصر والثاني
يسمى البصيرة
*************
البصر
هو مدخل أما للرحمن وإما للشيطان للنفس الأمارة
فإن تزكت فهو مدخل رحمانى
وإن أسودت فهو مدخل ظلمانى
فالأدراك يجذب الوعى واللاوعى
إما إلى النور وإما إلى الظلام
قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ) النور/30
و البَصَرُ قوَّة الإدراك . والجمع : أبصار .
*************
ويقول لكم الفقير
البصر هو ظهور المعرفة عند النظر
وبداية الادراك
وهو وسيلة الإدراك
والإدراك له تعريفات
**************
الإدراك :ـ
تعريف الإدراك :ـ هو أن يعي الإنسان ما حوله من الأشياء والأحداث باستخدام الحواس

السمع البصر الشم اللمس الذوق
من المهم أن نعرف شيئين أساسيين عن الإدراك :ـ
ـ إن الحدث المدرك يتركب من عدد من الرسائل المحسوسة التي ترتبط وتتشابك وتتلاحم بصورة شديدة وفي النهاية تشكل أساس المعرفة اللإنسان

**************
مبادئ الإدراك : ـ

يقول علم النفس
إن للإدراك قواعد ومبادىء ثابته
من أهم هذه المبادئ:ـ
ـ أن إدراك الإنسان نسبي وليس مطلق .
ـ إدراك الإنسان انتقائي :ـ
الادراك يتأثر بما يجذب اهتمام

ـ إدراك الإنسان منظم :ـ
ـ الإدراك يتأثر بالاستعداد :ـ
ـ يتأثر الإدراك بالعمر :ـ.
ـ الإنسان الواحد يتفاعل في الوقت الواحد مع جزء ضئيل من كل ما يحدث في بيئته وينتقي الحدث الذي يجذب انتباهه

إذ يتضح من عملية الإدراك أن كل فرد يدرك الشيء أو الحادثة بطريقته الخاصة .
*************
وهناك ما يسمى بالأدراك الخفى
وهو لا يتعلق بأدراك الغيبيات
ولكنه يتعلق بالمحسوسات
وهو موضوع الدرس القادم بإذن الله تعالى
وهو عجيب ومدهش
*************
وقد يقول قائل معاتبا
دوختنا ياشيخنا القادرى
فلقد طفت بنا مابين النور والظلمة
والأخرة والأولى
والبصروالأدراك
ثم سقت لنا الكثير من الايات
فماذا تريد أن تعرفنا فى هذا الدرس
********************
فأقول لكم يا احباب الفقير
إن للصوفى مدارك عليا
وسيلتها البصر ولكنها تربط بين كل العوالم
فى وعاء واحد
ثم تفسره بالقرآن
اى اننا لانفسر القرآن بعوالمنا وقوانينا
ولكننا نفسر عوالمنا وقوانينا بالقرآن
اتعلمون إذا وقع نور القرإن على أى قضية
فأننا نبصرها وندركها بنور القرآن
لذلك انا انبهكم وأعرفكم أن مذهبنا
أن نبصر كل شىء
ونتعلم كل شىء بأنوار الله عز وجل
فالله وهو النور الكلى
والانوار الآتية هى مستمدة منه ومنعكسة عنه
النبى صلى الله عليه وسلم
والقران الكريم
والمؤمنين
********************
وأما البصر بعد النظر
فهو أدراك الصور فى الظاهر
وتأثر عوالم الباطن
فإذا زاد النور انتقل البصر الى البصيرة
ومن أبصر بأنوار الله
أدرك
والإدراك بالنسبة لنا
أدراك حسى وإدرك ذوقى
فنحن نبحث عن مفاتيح تزيل حجب الأدراك الحسى
لكى ندرك بالأدراك الذوقى
فيكون كل أدراكنا نورانى
ولا يتأثر بالنفس المظلمة فيصير ظلمانى
أذا أدركت بنفسك التى لم تتذكى
فأنت تدرك بالظلمات
وفى قعر الأرض والسفليات
وإذا أدركت بأنوار الله
فأنت تدرك مافى السموات
وتصعد بنفسك الى العلويات
**************
وأحب أن أوضح لكم سرا عرفانيا من الفقير
هو أصل كل شىء
إذا أبصرت بأنوار الله التى أوضحناها
وهى النور الأصلى والأنوار المنعكسة عن النور الأصلى مثل الأنبياء والكتب السماوية والأولياء والمؤمنين
أو حتى الأنوار المادية مثل الشمس والقمر والنجوم فإن أنوارها أيضا مستمدة من النور الأصلى
فهذه الأنوار التى تصلح أن تكون أداة بصر هى أنوار ممدودة أى حصلت على مدد نورها من النور الأصلى عن النور الاصلى
فأنت فى الحقيقة ترى بنور أصلى هو نور الله وحده وإن تعددت المرايا أو الممدودات
******************
وأقول لكم سرا من الفقير
المخلوقات من شمس وقمر ونجوم وبرق وغيرهم
مثل لمبات موصلة بسلك فرعى من سلوك فرعية كثيرة
وهذه السلوك الفرعية تتصل بسلك رئيسى يتصل بالمولد الكهربائى الرئيس بطريقة ما حتى لو أتسعت الصورة إلى تريليونات اللمبات وملايين المولدات فإن المصدر الرئيسى ممد الكل هو واحد فى الحقيقة هو الله السموات والأرض
وهذا بالمدد
أذن المادة بالمدد
وأما الأنبياء والأولياء والمؤمنين فهم بالمرايا
“المؤمن مرآة أخيه
وكل المرايا تعود الى الاصل
و المرآة الأصل
والمرآة الأصل هى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فهو الذى يستقبل النور الأصل
ويعكس لكل المرايا من الأزل إلى الابد
عن أبي هريرة _رضي الله عنه(قال: قال رسول الله _صلى الله عليه وسلم_: “المؤمن مرآة أخيه“(
****************
لقد كان حديثنا اليوم هو حديث أذواق وأنوار ومعارف
ربما كان درسنا اليوم متوسعا فى المعارف الباطنية بعض الشىء ولكننى أدعوكم أن تقرءوه عدة مرات حتى تصلكم أنواره فلقد أخفينا فيه كثير من المعارف وأظهرناها فى ثياب ملونة يبصرها من أبصر بالأنوار
والفقير يدعوكم أن تغيروا طريقة إبصاركم وأبصروا بأنوار الله
وأبدئوا بنور التوحيد
فالنور واحد
والمدد متعدد والمرايا متعددة
فلتصقلوا مرآتكم بذكر الله
وامشوا بنور الله
وتنبهوا لهذه الآيات :
{اللّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُواْ يُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّوُرِ وَالَّذِينَ كَفَرُواْ أَوْلِيَآؤُهُمُ الطَّاغُوتُ يُخْرِجُونَهُم مِّنَ النُّورِ إِلَى الظُّلُمَاتِ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }البقرة257
{يَهْدِي بِهِ اللّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلاَمِ وَيُخْرِجُهُم مِّنِ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ }المائدة16
{الَر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَمِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ }إبراهيم1
{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مُوسَى بِآيَاتِنَا أَنْ أَخْرِجْ قَوْمَكَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَذَكِّرْهُمْ بِأَيَّامِ اللّهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ }إبراهيم5
{هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيماً }الأحزاب43
{هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ }الحديد9
{رَّسُولاً يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحاً يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقاً }الطلاق11
******************
وأما فائدة اليوم
فهى تقييد البصر بالأنوار
كالمعتاد سوف نبدأ بالتنفس والبسملة والتصلية والاستغفار
بأى عدد ولو ثلاث مرات
قبل جلسة الذكر
سنكون قد جهزنا ورقة مربعة 20فى20 سم مثلا
مكتوب فيها لا إله إلا الله بخط جميل فى المنتصف
باللون الأزرق
ممكن أن تجهزها على الكمبيوتر وتطبعها
أو تكتبها بقلم فلوماستر أو حبر أزرق
شرط أن تكون فى وسط الورقة البيضاء
وحولها بياض أو فراغ أبيض من جميع الجهات
والأن أنت فى مجلسك وقد فرغت عقلك تماما وتنفست عدة مرات تنفسات عميقة مع البسملة
ضع الورقة أمامك فى وضع بصرى مريح
ثم ركز نظرك فى الورقة وقيد نظرك بحروف الذكر الشريف
أذكر لا إله إلا الله بلا عدد على الأقل 15دقيقة وأنت ناظر إلى الورقة الشريفة وبصوت تسمعه
مقيد نظرك بها
أى حتى ولو رمشت فلا تحرك نظرك عن الورقة
بعد 15 دقيقة أو أكثر يمكنك أن تغمض عينك وتنهلى بما بدأت
ملحوظة : حاول خلال أوقات متفرقة أن تستحضر الشكل أمامك فإذا استحضرته فأذكر بلا صوت ولكن فكريا بقدر ما تحضر الصورة أمامك
هذا من طرق أدخال الذكر إلى باطنك بشكل مباشر يختصر أوقات تزكية النفس ويخلط عالم الذكر المتمثل إلى عوالمك
ويكون عندك لسانين للذكر لسان فمك ولسان عينك
ويحرق الشر فى مداركك ويورثك صورة ذكر لسانك فى بصرك وبصيرتك
وله ثمار كثيرة أترككم تكتشفوها ولكل مجتهد نصيب

والى الدرس القادم بحول الله تعالى نستكمل ….

أضف تعليقاً