ختمة إستغفار – على مسؤليتي

ختمة إستغفار – على مسؤليتي
 
بسم الله الرحمن الرحيم
و الحمد لله الوالي الكريم
و صلى الله على سيدنا محمد وآله مع التسليم
أحبابي في الله
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أما بعد

أهديكم اليوم سر عجبf من أسرار الاستغفار , وهو ختمة أربعينية , وهذا السر له عدة فوائد لا تعد ولا تحصى , ولكن بسبب الظروف الحاصلة على عامة المسلمين من عسر في المعيشة والدخل وتفشي الفقر الشديد وضنك المعيشة , وكذلك الامراض المستعصية والمستوطنة في الجسد , وكل ضيق وكل مرض وكل شدة وكل هم وكل غم وكل مصيبة , وكذلك لها عدة إستخدامات روحانية مع بعض الحبكات في الرياضات والخلوات , فإليكم هذه الختمة العجيبة الفخيمة المعروفة لدى علماء وفقراء السودان وأفريقيا.

وهذه الختمه تصلح للرجال والنساء على حد سواء , والحائض والمعذورة شرعا لا يوقفها العذر بل تستمر إلى تمام الأيام.

ومن شروطها عقد التوبة والأوبة والرجوع إلى الله صدقا وتحقيقا , مع العزم على عدم الرجعة إلى الذنوب والفواحش والمحرامات ماظهر منها وما بطن , وما قل منها وما كثر , وما استصغرت منها وما استكبرت. أي تكون توبة نصوحة بتفويض وتكول على الله كاملين بلاشك ولاريبة في القلب قطعا.

على بركة الله نقول

تستغفر الله كل ليلة بصيغة (( أستغفر الله العظيم )) عدد 12000 مرة
وتدوم عليه 40 ليلة بوضوء وطهارة كاملة ثوبا وبدنا ومكانا وقلبا
وبعد كل 1000 مرة تقرأ الآية (( استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا)) عدد 7 مرات

تم بحمد الله

هنا سيقول لي بعض الاخوة يستفسرون لما لم تبدأ من قوله تعالى ( فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا ) , فأقول الآية تصبح في سياق الارشاد وسرد لواقعة , ولكن كيف ماوضعتها بها سر الآية من النعيم فصارت في سياق الذكر والطلب.
والله العظيم لا تتم الأيام الأربعينية إلا أن يغنيه الله برزق طيب حلال وفتوحات أخرى بحسن النية والاعتقاد والظن الحسن في الله.

الحائض والمعذورة تقرأ الآية سرا في قلبها وقت العذر , وبعد الطهر اللفظ يستوجب.

منهم وقل أن لا تستجيب معه أول اربعينية وذلك بسبب امور يجب أن يراجع نفسه فيها وخاصتا خلو البطن من المال الحرام وكذلك يراجع قلبه لأن القلب به علل وأمراض أخبث وأخطر من أمراض الجسم ,, عافانا الله وإياكم منهما سويا.

فهذا او هذه عليه بأربعينية ثانية , ومنهم من يحتاج اربعينية ثالثة , وكما يقال في الأمثال (( الثالثة ثابتة )) , والله سبحانه المطلع على السرائر والقلوب.

وكذلك تلك الختمة تصلح لقضاء الحاجات الصعبة والمستعصية والبعيدة المنال على الصعيدين المادي والمعنوي.

وكذلك لها مشاهدات نورانية إذا صدق المستغفر من الله قولا وفعلا.

واترككم معها والتجربة خير برهان

أسأل الله لي و لكم العفو والعافية , والتوبة النصوحة قبل الممات , وحسن الخاتمة على قولة لا اله الا الله محمد رسول الله صل الله عليه وآله وسلم ,, آمين آمين آمين

لا تنسوني ومن تشمله شقفتي ورحمتي من خير الدعاء

أخوكم في الله وخادم الأحباب