ختمة النصف الاول من شهر جمادي الاولة مهداة الي روح سيد الشهداء الامام الحسين بن علي رضي الله عنه وارضاه

بسم الله الرحمان الرحيم
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له،و أصلي و أسلم على سيدنا محمد و على آله و أصحابه و من تبعه بإحسان إلى يوم الدين .

أما بعد ،،،،

اخواتى فى الله

هذا ليس بموضوع بقدر كونه مقدمة تحفيزية لمشروعنا العظيم
” مشروع ختمة القرآن الكريم النصف شهرية ”

الختمة ستكون اجر وثواب لنا ولجميع موتانا رحمهم الله ولكل من فقد روحا عزيزة او لكل من يطلب حاجة سنشترك فيها ولكل واحد ان يضيف مطلبه

اخوتي في الله من تلى كتابه يصبح من اهل الله وخاصته
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :” ان لله أهلين من الناس قالوا يا رسول الله من هم قال هم أهل الله ، اهل الله وخاصته ” صحيح .
فلنكن اخوتي من اهل القرآن ، ولنكن من أهل الله وخاصته .
فهل يوجد حينئذ من يقدر ان يعاديكِم او يهضم حقوقكِم؟ وان جرأ فقد آذنه الله بالحرب .

اليك البشارة الكبرى لك ولوالديك :
عن بريدة رضى الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
ان القران يلقى صاحبه يوم القيامة حين ينشق عنه قبره كالرجل الشاحب فيقول له : هل تعرفنى ؟ فيقول ما اعرفك فيقول انا صاحبك القرآن الذى أظمأتك الهواجر واسهرت ليلك وان كل تاجر من وراء تجارته فُيعطى الملك بيمينه والخلد بشماله ويوضع على راسه تاج الوقار ويكسى والداه حلتين لا تقوم لهما الدنيا فيقولا بم كسينا هذه ؟ فيقال : بأخذ ولدكما القرآن ثم يقال له اقرا واصعد فى درج الجنة وغرفها فهو فى صعود مادام يقرأ هذا كان او ترتيلا ” اخرجه أحمد

وكما سبق ونوه اخوتي في مواضيعهم في قسم الاستغفار وقسم الحضرات المحمدية ايضا لقسم الختمات القرانية نصيبه الاكبر والاوفر لذا فالمشارك و المواضب ينال من شيخنا الفقير القادري قدس الله سره فائدة خاصة عدى عن امتيازات اخرى ونرجوا من الله التوفيق و السداد للجميع

بسم الله الرحمن الرحيم

هدا بعض ما ورد في سنن الترمزي في فضل الامام الحسن والامام الحسين رضي الله عنهما وصلي الله علي جدهما الف الف صلاة

حدثنا محمود بن غيلان، حدثنا أبو داود الحفري، عن سفيان، عن يزيد بن أبي زياد، عن ابن أبي نعم، عن أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة.. حدثنا سفيان بن وكيع، حدثنا جرير ومحمد بن فضيل، عن يزيد نحوه.. قال أبو عيسى: هذا حديث حسن صحيح، وابن أبي نعم، هو عبد الرحمن بن أبي نعم البجلي الكوفي، ويكنى أبا الحكم.

حدثنا الحسن بن عرفة، حدثنا إسمعيل بن عياش، عن عبد الله بن عثمان بن خثيم، عن سعيد بن راشد، عن يعلى بن مرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (حسين مني وأنا من حسين، أحب الله من أحب حسينا.. حسين سبط من الأسباط).. قال أبو عيسى: هذا حديث حسن، وإنما نعرفه من حديث عبد الله بن عثمان بن خثيم، وقد رواه غير واحد عن عبد الله بن عثمان بن خثيم.

﴿ وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ ﴾

إخوتي وأخواتي أبناء وبنات الفقير

بمناسبة دكري السنوية للاحتفال بمولد سيدنا الامام الحسين

ختمة مباركة من مسك قلوبكم لروح الامام الشهيد سيدنا الحسين

أسأل الله الرؤوف الرحيم أن يلحقنا به في الجنة ويغفر لنا دنوبنا ببركة سيدنا الامام ابي عبد الله الحسين

ويوسع له قبره ويغفر له ذنبه

وهو جد سيدنا ومولانا الشيخ الفقير القادري قدس الله سره

فأرجو من الجميع المشاركة في هذه الختمة

ولا تضيعوا علي انفسكم فضل وبركة هده الختمة في الدنيا والاخرة

اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وآل بيته

وصحبه وسلم تسليما كثيرا

((ما يستحب قوله قبل البدء بإهداء الختمة أو أجزاء من الختمة))

اللهم إني نويت ان اقرا ختمه أو أجزاء خالصة لوجهك الكريم

وأسالك يا الله يا كريم ان تهب ثوابها الى روح سيدنا الامام الحسين

واجعل ثواب ما اقرأه له كاملا مكملا مشفوعا

بكرمك فى القبول والاجابة

((ملاحظة هامة))

أرجو منكم إخوتي وأخواتي تسجيل ما تريدون قراءته من الأجزاء او الختمات

وسوف يبقى باب الحجز مفتوح حتى وإن اكتملت هذه الختمه الشريفة

فبأمكان اي عضو ان يحجز ختمه كامله او أجزاء

نبدأ ببسم الله

الفاتحة لروحه الطاهرة

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ﴿1﴾

الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴿2﴾ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ ﴿3﴾ مَلِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴿4﴾ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ ﴿5﴾ اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ ﴿6﴾ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ ﴿7﴾

صدق الله العظيم

المجموعه الأولى

الجزء الأول :

الجزء الثاني :

الجزء الثالث :

الجزء الرابع :

الجزء الخامس :

الجزء السادس :

الجزء السابع:

الجزء الثامن :

الجزء التاسع :

الجزء العاشر :

الجزء الحادي عشر :

الجزء الثاني عشر:

الجزء الثالث عشر:

الجزء الرابع عشر:

الجزء الخامس عشر :

الجزء السادس عشر :

الجزء السابع عشر :

الجزء الثامن عشر :

الجزء التاسع عشر :

الجزء العشرون :

الجزء الحادي والعشرون :

الجزء الثاني والعشرون :

الجزء الثالث والعشرون :

الجزء الرابع والعشرون :

الجزء الخامس والعشرون :

الجزء السادس والعشرون :

الجزء السابع والعشرون :

الجزء الثامن والعشرون :

الجزء التاسع والعشرون :

الجزء الثلاثون :

المجموعة الثانية

الجزء الاول

الجزء الثاني :

الجزء الثالث :

الجزء الرابع :

الجزء الخامس :

الجزء السادس :

الجزء السابع:

الجزء الثامن :

الجزء التاسع :

الجزء العاشر :

الجزء الحادي عشر :

الجزء الثاني عشر:

الجزء الثالث عشر:

الجزء الرابع عشر:

الجزء الخامس عشر :

الجزء السادس عشر :

الجزء السابع عشر :

الجزء الثامن عشر :

الجزء التاسع عشر :

الجزء العشرون :

الجزء الحادي والعشرون :

الجزء الثاني والعشرون :

الجزء الثالث والعشرون :

الجزء الرابع والعشرون :

الجزء الخامس والعشرون :

الجزء السادس والعشرون :

الجزء السابع والعشرون :

الجزء الثامن والعشرون :

الجزء التاسع والعشرون :

الجزء الثلاثون :

المجموعة الثالثة

الجزء الاول

الجزء الثاني :

الجزء الثالث :

الجزء الرابع :

الجزء الخامس :

الجزء السادس :

الجزء السابع:

الجزء الثامن :

الجزء التاسع :

الجزء العاشر :

الجزء الحادي عشر :

الجزء الثاني عشر:

الجزء الثالث عشر:

الجزء الرابع عشر:

الجزء الخامس عشر :

الجزء السادس عشر :

الجزء السابع عشر :

الجزء الثامن عشر :

الجزء التاسع عشر :

الجزء العشرون :

الجزء الحادي والعشرون :

الجزء الثاني والعشرون :

الجزء الثالث والعشرون :

الجزء الرابع والعشرون :

الجزء الخامس والعشرون :

الجزء السادس والعشرون :

الجزء السابع والعشرون :

الجزء الثامن والعشرون :

الجزء التاسع والعشرون :

الجزء الثلاثون :


هذا الموضوع منقول من :: منتديات الأنوار القادرية والأرواح الرحمانية :: يمكنك زيارته في اي وقت للاطلاع على مواضيعه


from منتديات الأنوار القادرية لفضيلة الشيخ الفقير القادري http://ift.tt/1AHlVhp

via IFTTT

أضف تعليقاً