دعوة عامة للخير

بسم الله الرحمن الرحيم
قال الله سبحانه وتعالى:
((إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا))
[الأحزاب:56]
دعوة للصلاة على الحبيب صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه دعوة لجميع أعضاء وزوار المنتدى لتسجيل أكبر

عدد للصلاة على النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم فهيا نبدأ سوياً لأنَّ

منْ أعظم القربات إلى الله عزَّ وجل هي الصلاة على الحبيب صلى الله عليه

وآله وصحبه وسلم ، فالصلاة عليه تملأ القلب نوراً وتنعش النفس وتجعلها في

مقام النفس الراضية المرضية وتقوّي الجسم وتشمُ بالصلاة

عليه أريج الرياحين والمسك والياسمين وعَبَقْ الجنة

، وكأنك بالصلاة عليه في عالم غير هذا العالم ترى ما لا يراه الآخرون فأنت

بالنشوى بالصلاة عليه مكتفٍ ،

لا يشغلك شاغل ولا تخوض مع الخائضين ” حتى يخوضوا في حديث غيره “

، وترى بالصلاة عليه كل شيء بعين الجمال ، تتكحل عيناك بالورود والأزاهير

والأزهار، وترى بالصلاة عليه كلَّ الوجود بعينِ الكمالِ فكلُّ الناس لهم

عندك حباً وعشقاً وكل الناس عندك لهم أعذاراً فيما يبدر منهم ، لا ترى فيهم

أخطاءاً أو نقصاناً ، وتراه في نفسك ، فقد تجملتَ وتكمَّلَتَ بالصلاة عليه

، ولا تسمع إلا كلَّ ما يطرب وكلَّ ما يُشجي “وخشعت الأصوات للرحمن فلا

تسمع إلا همسا ” فقد خَشَعَ القلب بالصلاة عليه وارتقتْ الروح بالصلاة عليه

. جاء فيما صح عنه صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم في الخبر الصحيح أنَّ

أحد الصحابة سأله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم :”يا رسول الله ، عرفنا

كيف نسلم عليك ، فكيف نصلي عليك ، قال المعصوم ”

صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم “: ” قولوا اللهمَّ صلّ على محمد وعلى آل

محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد ”

فالأمر هنا هو قول النبيّ صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ” قولوا اللهمَّ ”

أي أنك تفوض الأمر لله وحده في الصلاة عليه لأنَّ الصحابة رضوان الله

عليهم يتتبعوا كل أمرٍ من الله سبحانه ومن الحبيب بالقبول والطاعة فأطاعوه

في السلام عليه فكيف يصلون عليه فسألوه صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ”

كيف نصلي عليك ” حتى يستقيم إيمانهم ويكْمُل فقال لهم صلى الله عليه وآله

وصحبه وسلم :” قولوا اللهمَّ ” أي أنكم لا

تستطيعوا أنْ تصلوا عليَّ ففوضوا الأمر لله عز وجلَّ في الصلاة عليَّ فهذا

التفويض لله سبحانه أخرج كل المؤمنين من مغبة ألا يصلوّا عليه كما أمرهم

الله سبحانه وتعالى بقوله : ” يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما

” وبذلك الأمر النبوي بالتفويض لله أنْ نصلي عليه بقولنا ” اللهمَّ ” نكون

قد أدينا هذا الأمر على أكمل وجه بمراده سبحانه لأنَّ الصلاة على الحبيب

صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم من الله لا يعلمها إلا الله عز وجل والصلاة

من الملائكة لا يعلمها إلا الملائكة الذين تعلموها من الله سبحانه ولا

يعلمون صلاته سبحانه وتعالى عليه صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، أما نحن

فقد فوضنا أمر الصلاة عليه لله عز وجل كما أمرنا صلى الله عليه وآله وصحبه

وسلم بقولنا ” اللهمَّ ” فاللهمَّ صلّ وسلم وبارك على

النبي المبارك أشرف الخلق حبيب الحق سيدنا ومولانا محمد وعلى آله الطيبين

الطاهرين وعلى صحابته الغرُّ الميامين وسلم تسليماً كثيراً بقدر عظمة ذاتك

في كل وقت وحين .


اللهم صلّ على سيدنا محمد عبدك ونبيك ورسولك النبي الأمي ، الطاهر الزكي ، الذي ملأت قلبه بنور جلالك ، وملأت عينه بنور جمالك ، وملأت سمعه بلذيذ خطابك ، عبدك الخاص المختص ، الكامل المكتمل ، الدائم بدوام الله الذي لا ينازعه في ذاتك أحد ، وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً بقدر عظمة ذاتك في كل وقت وحين .
أخواني وأخواتي الكرام جزاكم الله خير الجزاء
للأسف عدد المشاركات في واحة الحضرات المحمدية ضئلة جدا لدرجة الخجل
منتدى شامخ له اكثر من 5000 الف عضو غير الأف الزائرين
وفقط 20 يشاركون بالصلاة على الحبيب المحبوب نور العيون
ياأمة محمد ياعشاق النبي
أين أنتم ؟؟؟
الرجاء الرجاء الرجاء المشاركة الدائمة اليومية
في الصلاة على الطاهر الذكر سيدنا ومولانا
أخواني وأخواتي الكرام لننال شرف الصلاة على سيدنا
ومولانا محمد عليه الصلاة والسلام وعلى آل بيته الطيبين الطاهرين
برجاء الدخول على الرابط والمشاركة
نحبكم ونحب لكم الخير ونريد أن تشاركونا في أجمل مانملك ونعتز الصلاة على الحبيب
شاركونا بارك الله فيكم جميعا
جزاكم الله خيرا
الفاتحة

]u,m uhlm ggodv


هذا الموضوع منقول من :: منتديات الأنوار القادرية والأرواح الرحمانية :: يمكنك زيارته في اي وقت للاطلاع على مواضيعه


from منتديات الأنوار القادرية لفضيلة الشيخ (الفقير القادري) http://ift.tt/15Tnz4k

via IFTTT

أضف تعليقاً